ضمن فعاليات وأنشطة العمادة السنوية، انطلقت فكرة العمادة بإقامة مهرجانٍ للجاليات العربية و الأجنبية كون أن الجامعة تضم ثلة من الطلبة من مختلف الجاليات، حيث أرتأت العمادة إحياء التراث والحضارات المختلفة من أجل الانفتاح على ثقافات جديدة، وتوثيق أواصر المحبة والتعاون بين الطلبة من مختلف الجاليات ومد الجسور الاجتماعية بين الطلبة، وإظهار تراث كل بلد يحمل هويته التي تميزه عن غيره، حيث أن هذه الفعالية الأولى من نوعها في الجامعة، وسيتم إقامته بشكل سنوي خلال شهر تشرين الأول من كل عام دراسي، حيث أن المهرجان يتضمن عرض فلمٍ وثائقيٍّ للبلد المشارك، وفقرات فنية واستعراضية شعبية، ومعرضاً للمنتوجات والمأكولات الشعبية، علماً بأن مهرجان الجاليات كان الأول من نوعه لأول لهذا العام ضم :اليمن، سوريا، فلسطين، العراق، رومانيا، وقد شارك الأردن كبلد مستضيف.

مهرجان الجاليات

مهرجان الجاليات